montada-almarge3
السلام عليكم أعزائي الضيوف ..
نرحب بكم ونتمنى لكم طيب الإقامة هنا في عالمكم
اقرأ فكرك بصوت مرتفع .. فأنت حرٌ وحرٌ وحر

يسعدنا انضمامكم لأسرة المرجع .. فأهلا بكم

العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

اذهب الى الأسفل

العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

مُساهمة من طرف مدير الموقع في الجمعة أبريل 10, 2009 11:48 am

قرأت موضوعا متميزا في الانترنيت للأخ اليماني في أحد المنتديات .. الذي أوقفت فيه لسبب غير معروف .. قام كاتب الموضوع بطرح تساؤلات مهمة تتعلق بالموضوع ليفتح الباب واسعا امام نقاش حاد خلف معارك فكرية قوية .. والأسئلة هي :
1 - ما هي العنوسة في نظرك ؟
2 - ما هي اسبابها ؟ و من المتسبب فيها ؟
3 - ما هي الحلول التي قد تراها مناسبة للقضاء على هذه الظاهرة
و هذا هو السؤال الذي حيرني
4 - هل قبول الفتاة بالزواج من رجل متزوج هو حل للعنوسة ؟؟
5 - على اي اسس تبني قبولها أهو خوف من الاستمرار في العزوبية ؟

كان أول المتجرئين في الرد هي الأخت نوفه التي دوما كانت تتميز بالردود الهادئة والمتزنة والملتزمة .. أكثر ما لفت الانتباه قولها :
من أسباب العنوسة :
- قد تكون الفتاة نفسها .. اما لمواصلة دراستها او لتكبرها فقد تكون جميله ولا تريد الا شخص بشروط معينه او غني او مثقف ولا يتقدم لها من هو اهلا لها بمنظورها فيفوتها القطار
- وقد يكون مجتمعها سبب لها ذلك ولا يخفى علينا ان بعض الاباء هداهم الله عندما تكون ابنته موظفه فيستغل راتبها ويبقيها عنده ويحرمها من ابسط حقوقها وهو الزواج
أما فيما يتعلق بالحلول فقد تقدمت بطرح جريئ وهو تخفيض المهور ، وعدول الرجل عن فكرة الزوجة الرائعة الجمال .. ليقتنع بما قسم الله له .. كما اعتبرت أن قبول الفتاة بالزواج من رجل متزوج هو حل لمسألة العنوسة حيث أن زواجها بمتزوج أفضل من بقائها عانس .
بعد هذا العرض السريع لما تقدمت به الأخت نوفه .. قمت بمداخلة سأستعرض محتواها بالكامل :

1 - ما هي العنوسة في نظرك ؟
العنوسة تتلخص في نقطتين الأولى تسبب الثانية وهما .. كبر عمر الفتاة بحيث يتجاوز الأربعين دون أن تتزوج كما نوهت أختنا نوف من قبل .. والثانية تعرض الفتاة العذراء للبرود الجنسي بسبب الكبر في السن بعد الاربعين حيث ينخفض عدد البويضات المفرزة وتضعف قدرتها على جذب الحيوانات المنوية وتدعى هذه بظاهرة الهرم المبكر ، ولأن هذا ما لم تفطر عليه الأنثى .. فالحي الذي فيه عانس فارقت الحياة يرسل لهم الله ملائكة تدعو على شباب الحي إلى يوم البعث .. فتصوروا كم هي الطامة كبرى .. أن يحصل هذا .. حتى وإن كان مبالغ فيه فهو إن دل فإنما يدل على أن العنوسة أمر مرفوض في مجتمعنا الاسلامي .

2 - ما هي اسبابها ؟ و من المتسبب فيها ؟
أسباب العنوسة .. يمكن ان أستعرض بعضا منها
- تعثر حظ الفتاة .. علما لا أأمن بالحظوظ فكل شيء يقع يكن من صنيعنا .
- قلة أعداد الشباب في النطاق الجغرافي الذي توجد فيه عوانس إما لسبب حروب أو لسبب الهجرة .
- العادات والتقاليد .. وأقصد تلك التي تقف في وجه الفتاة فتحرمها من الزواج كالتمييز الطبقي والعرقي والاجتماعي
- ارتفاع المهور وغلاء المعيشة .
- كثرت الأجنبيات في نفس مكان تواجد العوانس
- قناعة الفتاة التي تنتظر الحظ الخرافي .. عز وجاه وجمال وطول وحشم وسيارة وفيلا ورحلات وتهييص وفلات ..... الخ ..
- تعنت الاسرة وممارسة سلوكيات تدعو للانغلاق وعدم الانفتاح على المجتمع.


المتسبب : المجتمع - العادات والتقاليد - القوانين والانظمة السائدة في الدولة - السلطة الابوية - الكبت - التحرر الزائد - التخلف والجهل - الفتاة نفسها صاحبة القناعات الفارغة والمظاهر الكاذبة ( مع كل أسف لهذا اللفظ القاسي ) - ارتفاع المعيشة - الامهات وما تحمل من أفكار تولدت من المعاناة والحرمان والكبت والظلم والفقر - الاختيار غير الصائب للشباب - المطلقات - الاجنبيات ، والاهم عدم التقيد بالتعاليم الالهية بخصوص تعدد الزوجات .. والسبب النظرة الغريبة للفتاة على ان التعدد هو إهانة وإساءة للمرأة ، وكأننا نعيش في مجتمع نصراني

3 - ما هي الحلول التي قد تراها مناسبة للقضاء على هذه الظاهرة
إزالة كل المسببات التي ذكرت .. وأولها قناعة الفتاة وبشكل مطلق أن التعددية في الزواج أمر محكوم ولم يرد في الثابت إلا لأنه حل .. مثله مثل أبغض الحلال عند الله
هل قبول الفتاة بالزواج من رجل متزوج هو حل للعنوسة ؟؟
بكل تجرد .. وبعيدا عن العواطف .. ((( نعم )))
و على اي اسس تبني قبولها أهو خوف من الاستمرار في العزوبية ؟
لأنها كائن بشري من حقه الشعور بكيانه .. والكيان هو الروح والجسد والغرائز والأحاسيس وجميعها كل متكامل .

ثم تقدمت المواطنة العربية برد مقتضب وكان أبرز ما تقدمت به من طرح :

أظن أن الزواج قسمة و نصيب، وكما يقولن ربما لم يتحرك نصيبها ، فليست كل البنات طالبات ، ولا كل العائلات تشترط أمورا تعجيزية ، ففي الأول و الأخير لا أظن سوى أن الأهل يتمنون السعادة لبناتهم و الهنا خير من الغنى ، وترى بان زواج الفتاة من رجل متزوج هي في الأغلب سترة لها ، لكن ليس لتخريب عائلة أخرى ، لو كان مطلقا ربما ، لو توفيت زوجته ربما ، لكن متزوجا .. أفضل البقاء بدون زواج على أن أخرب عائلة.

ثم اضفت هذه المداخلة تأكيدا على كلام من سبقني :
من الأسباب التي وراء عنوسة المرأة : هو رفض المرأة الاقتران بزوج أقل كفاءة منها .. وهي فكرة تستحق منا وقفة خصوصا في مجتمعاتنا التي تشهد تزايدا ملحوظا في الأمية بين الرجال ..
لكن سؤالي .. هل يعقل أن تقبل الانثى بالعنوسة لانه لا يوجد رجل كفء .. وهل فعلا لا وجود لرجل كفء في مجتمعها .. أرى أن هذا السبب فيه مبالغة كبيرة .. حتى انه لا يجب طرحه بهذا الشكل .. لأن من يقرأ سيقول .. معقول مجتمع خالي من الرجال الأكفاء !!

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مدير الموقع
Admin
Admin

عدد المساهمات : 853
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
العمر : 46

http://montada-almarge3.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

مُساهمة من طرف مواطنة عربية في السبت أبريل 18, 2009 3:35 am

السلام عليكم
أولا أنا أجبت باقتضاب لأن ما قيل سابقا ليس لدي اعتراض عليه،و هي حقائق ووقائع لا يمكنني إنكارها.
لكن تبقى لكل شخص وجهة نظر.
أما فيما يخص الفكرة الأخيرة و هو رفض المرأة الاقتران بزوج أقل كفاءة منها.
كذلك تبقى مسألة قناعة لديها و لو أنني ضد هذه الفكرة.
لكن حبذا لو توضّح أكثر الفكرة.
ففكرة الكفاءة هنا شاملة.
تقبلوا مروري.

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مواطنة عربية
مشرف متميز
مشرف متميز

عدد المساهمات : 902
تاريخ التسجيل : 23/02/2009
العمر : 39
الموقع : الجزائـــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

مُساهمة من طرف مدير الموقع في السبت أبريل 18, 2009 4:41 am

مجددا شكرا لمداخلتك اختي الكريمة مواطنة عربية .. لك مني كل التقدير ..
الاختلاف في الكفاءة .. تأخذ جوانب عدة .. أولاها الجانب المادي .. قد يكون هناك فارق مادي واضح يتدرج بين مرتبتي الفقر المدقع والغنى الفاحش ، وهنا لا أتوقع أن توافق الفتاة التي عاشت حياة النعيم والبذخ أن تتنازل وتعيش في مستوى يقل عن ذاك الذي عاشته عند أهلها .. حيث ان الفقير مهما كان متعلما سيظل ملاحقا بهالة الفقر .. وربما يكون سببا مقنعا للفتاة بعدم جدوى الاقتران للفوارق
ثانيها الجانب الاجتماعي .. لا يخفى على أحد أن العائلة الفلانية ترفض الاقتران بمن دونها شأنا .. فالحسب والنسب والجاهة ما نسميه ( الطبقة المخملية ) له أثر كبير في الفرز الاجتماعي .. ومن أسباب عدم نجاح الزواج أو عدم اتمامه ..
ثالثها الجانب التعليمي .. من من الفتيات تقبل الاقتران بمن هو أدنى منها درجة في العلم أو التحصيل الاكاديمي .. ومعطم ما نلاحظه من مشاكل اجتماعية يعود في سببه لعدم التوافق الفكري والمعرفي ..

كل هذه الجوانب .. قد يظهر فيها ما يخالف ما قلت .. فلكل قاعدة شواذ .. الفتاة ذات العقل الراجح والتي يهمها ان تبني اسرتها بعيدا عن وسطها ووسط أهل زوجها هي من تمتلك القدرة على بناء الأسرة

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مدير الموقع
Admin
Admin

عدد المساهمات : 853
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
العمر : 46

http://montada-almarge3.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

مُساهمة من طرف مواطنة عربية في الأحد أبريل 19, 2009 3:21 am

محق فيما أسلفت ذكرا،فكلها عوائق تقف أما فكرة الاقتران،لكن هنا تكون مسؤولة أمام اختيارها،أو ضحية اختيار الأهل الذين ربما لن يستشيروا الفتاة أصلا ،لأنه كما يقال،الموضوع مرفوض جملة و تفصيلا.
هذا من الجانب المادي،و لا أتحدث عن نفسي،فالمال لا يصنع السعادة و لا الراحة النفسية،و لا الاستقرار.
أما فيما يخص الدرجة العلمية و التحصيل الأكاديمي فليس مبررا، فأنا شخصيا أرى و لو أنها ليست قاعدة عامة، أنه يمكن أن لا يحدث التوافق الفكري مع أن الطرفين مثقفين و على أعلى درجات التحصيل الأكاديمي.
لكن شخصيا أظن أن كل ما ذكرت و لو أنها واقع، هي أشياء يجب الترفع عنها.
و على الفتاة أن تتصرف بحكمة و ليس بنظرة سطحية للأمور.


عدل سابقا من قبل مواطنة عربية في الإثنين أكتوبر 19, 2009 4:07 am عدل 1 مرات

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مواطنة عربية
مشرف متميز
مشرف متميز

عدد المساهمات : 902
تاريخ التسجيل : 23/02/2009
العمر : 39
الموقع : الجزائـــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنوسة .. هل هي قدر مكتوب من الله أم أنها من صنعنا نحن البشر ؟؟

مُساهمة من طرف مدير الموقع في الأحد أبريل 19, 2009 12:46 pm

شكرا جزيلا لك .. أختي العزيزة مواطنة عربية .. حياك الله وبياك ..

ربما استوقفتني في مداخلتك عبارة .. الموضوع مرفوض جملة وتفصيلا ..
نعم .. أحيانا يكون الأهل جناة بكل ما تحمله الكلمة من معنى حيث لا راي للفتاة المعنية كليا بالموضوع .. هل سمعت من جواز طفله عمرها 10 سنوات برجل طاعن في السن .. ولأنها عانت الأمرين اضطرت للهرب مع سائق هندي للهند بجواز سفر مزور .. هناك مسببات أدت لنتائج .. ونتائج كارثية ..
سأسأل السؤال للأب .. متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا .. حتى لو أنها ابنتك ألا تخاف الله .. ألم يوصنا الحبيب المصطفى صلوات الله عليه وسلامه .. أن انتقوا لنطفكم ..فإن العرق دساس .. ثم هذه روح وأنت بتصرفك تزهق روحا وتجبرها على المعصية وربما الرذيلة وربما الموت ..

قضية فعلا تستحق وقفات .. فهذا الداء مستشري في مجتمعاتنا وكثير من الآباء يدرك أنه داء لكنه يجنح للصمت عسى بستر به أخطاءه .. فكيف يه يقدم على هكذا تصرف وهو يعلم ان الله سيشيح وجهه عنه يوم القيامة فيكب في نار جهنم وبئس المهاد .. والام التي تختار لابنتها الزوج المستقبلي صاحب الجاه والمال .. ولكنه في النهاية يسافر بزوجه ليعرضها على زملائه في علب الليل ، ثم يلعب القمار فيخسر كل شيء ويخسر حتى بيته ثم يلعب القمار على زوجته فيخسرها أيضا ، ويترك البيت لأصدقائه يفعلون ما يشاؤون بزوجه .. صور كثيرة يتفشعر لها الأبدان سببها الانتقائية الخاطئة للزوج .. لذلك ..
أرى أن صاحبة القرار الأول والاخير هي الفتاة .. وعليها ان تنتقي زوجها كما امرها الله .. كما ينتقي الزوج زوجته .. بل على الأب والام أن يساعداها على ذلك ، وبما أن الرسول الكريم صلوات الله عليه وسلامة طالب الرجل بانتقاء زوجه من خلال الحديث (تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) ، فعلى الفتاة أيضا أن تنتقي زوجها .. لطالما تمتلك العقل والقدرة على التمييز والاختيار .

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مدير الموقع
Admin
Admin

عدد المساهمات : 853
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
العمر : 46

http://montada-almarge3.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى