montada-almarge3
السلام عليكم أعزائي الضيوف ..
نرحب بكم ونتمنى لكم طيب الإقامة هنا في عالمكم
اقرأ فكرك بصوت مرتفع .. فأنت حرٌ وحرٌ وحر

يسعدنا انضمامكم لأسرة المرجع .. فأهلا بكم

كلنا مقصرون

اذهب الى الأسفل

كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف abu7maidi79 في الأحد أغسطس 16, 2009 3:15 am

القصة قصيرة لكن رائعة وهادفة جداً وأتمنى أن تعجبك






((( بـدأت أخـرج مع امـرأة غـيـر زوجـتـي )))






بعد 21 سنة من زواجي, وجدت بريقاً جديداً من الحب.

قبل فترة بدأت أخرج مع امرأة غير زوجتي, وكانت فكرة زوجتي

حيث بادرتني بقولها: 'أعلم جيداً كم تحبها'...

المرأة التي أرادت زوجتي ان أخرج معها وأقضي وقتاً معها كانت

أمي التي ترملت منذ 19 سنة,






ولكن مشاغل العمل وحياتي اليومية 3 أطفال ومسؤوليات جعلتني لا أزورها إلا نادراً.

في يوم اتصلت بها ودعوتها إلى العشاء سألتني: 'هل أنت بخير ؟ '

لأنها غير معتادة على مكالمات متأخرة نوعاً ما وتقلق. فقلت لها:

'نعم أنا ممتاز ولكني أريد أن أقضي وقت معك يا أمي '.. قالت: 'نحن فقط؟! '

فكرت قليلاً ثم قالت: 'أحب ذلك كثيراً'.

في يوم الخميس وبعد ا! لعمل , مررت عليها وأخذتها, كنت مضطرب قليلاً,

وعندما وصلت وجدتها هي أيضاً قلقة.

كانت تنتظر عند الباب مرتدية ملابس جميلة ويبدو أنه آخر فستنان قد اشتراه أبي قبل وفاته.

ابتسمت أمي كملاك وقالت:

' قلت للجميع أنني سأخرج اليوم مع إبني, والجميع

فرح, ولا يستطيعون انتظار الأخبار التي سأقصها عليهم بعد عودتي'

ذهبنا إلى مطعم غير عادي ولكنه جميل وهادئ تمسكت أمي بذراعي وكأنها السيدة الأولى,< B>

بعد أن جلسنا بدأت أقرأ قائمة الطعام حيث أنها لا تستطيع قراءة إلا الأحرف الكبيرة.

وبينما كنت أقرأ كانت تنظر إلي بابتسامة عريضة على شفتاها المجعدتان وقاطعتني قائلة:

'كنت أنا من أقرأ لك وأنت صغير'.







أجبتها: 'حان الآن موعد تسديد شيء من ديني بهذا الشيء .. ارتاحي أنت يا أماه'.

تحدثنا كثيراً أثناء العشاء لم يكن هناك أي شيء غير عادي, ولكن قصص

قديمة و قصص جديدة لدرجة أننا نسينا الوقت إلى ما بعد منتصف الليل

وعندما رجعنا ووصلنا إلى باب بيتها قالت:

'أوافق أن نخرج سوياً مرة أخرى,ولكن على حسابي'. فقبلت يدها وودعتها '.

بعد أيام قليلة توفيت أمي بنوبة قلبية. حدث ذل! ك بسرعة كبيرة لم أستطع عمل أي شيء لها.

وبعد عدة أيام وصلني عبر البريد ورقة من المطعم الذي تعشينا به أنا وهي مع ملاحظة مكتوبة بخطها:

'دفعت الفاتورة مقدماً كنت أعلم أنني لن أكون موجودة, المهم دفعت العشاء لشخصين لك ولزوجتك.

لأنك لن تقدر ما معنى تلك الليلة بالنسبة لي......أحبك ياولدي '.

في هذه اللحظة فهمت ! وقدرت معنى كلمة 'حب' أو 'أحبك'







وما معنى أن نجعل الطرف الآخر يشعر بحبنا ومحبتنا هذه.



لا شيء أهم من الوالدين وبخاصة الأم ............ إمنحهم الوقت الذي يستحقونه ..







فهو حق الله وحقهم وهذه الأمور لا تؤجل.

---

بعد قراءة القصة تذكرت قصة من سأل عبدالله بن عمر وهو يقول:

أمي عجوز لا تقوى على الحراك وأصبحت أحملها إلى كل مكان حتى لتقضي حاجتها

.. وأحياناً لا تملك نفسها وتقضيها علي وأنا أحملها ............. أتراني قد أديت

حقها ؟ ... فأ! جابه ابن عمر: ولا بطلقة واحدة حين ولادتك ... تفعل هذا

وتتمنى لها الموت حتى ترتاح أنت وكنت تفعلها وأنت صغير وكانت تتمنى

لك الحياة'

* * * ارسلها لكل شخص تعرف أن أحد والديه على قيد الحياة * *.


أتمنى أن أكون سبباً في تغيير بعض من قرأها طريقة تعامله مع أحد والديه أو كلاهما........











احبك يا أمي
avatar
abu7maidi79

عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 29/07/2009
العمر : 39
الموقع : m.fame@hotmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف Sami Al.Solami في الأحد أغسطس 16, 2009 7:05 am

abu7maidi79

تسلم أخي على موضوعك الجميل والشيق
وتحياتى لكل شخص يقدر معنى البر بالوالدين
انهو لفضل عظيم عند الله عز وجل
مرهً أخرى تحياتى
وجزأك الله خيراً...........
avatar
Sami Al.Solami

عدد المساهمات : 64
تاريخ التسجيل : 10/08/2009
الموقع : المملكة العربية السعودية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف جازية - ليليا في الخميس أغسطس 20, 2009 10:18 am

قال تعالى : { وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا } .
ويقول عز وجل:"واخفض لهما جناح الذل من الرحمة "

و يقول الرسول الله صلى الله عليه وسلم : { ألا أخبركم بأكبر الكبائر ؟ قلنا : بلى يا رسول الله . قال : الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين }


كما يجب علينا برهم حتى بعد وفاتهما
ويتجلى ذلك في: أخبرنا الشريف الأجل أبو القاسم علي بن أبي الحسن الشاشي بها قال : حدثنا أبو محمد الجوهري في كتابه ، أنبأنا أبو القاسم عيسى بن علي بن عيسى الوزير ، حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي ، حدثنا محمد بن عبد الوهاب ، حدثنا عبد الرحمن بن الغسيل ، عن أسيد عن أبيه علي بن عبيد ، عن أبي أسيد ، وكان بدريا [ ص: 189 ] قال : { كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم جالسا فجاء رجل من الأنصار فقال : يا رسول الله ; هل بقي من بر والدي من بعد موتهما شيء أبرهما به ؟ قال : نعم ، الصلاة عليهما ، والاستغفار لهما ، وإنفاذ عهدهما بعدهما ، وإكرام صديقهما ، وصلة الرحم التي لا رحم لك إلا من قبلهما ، فهذا الذي بقي عليك } .
avatar
جازية - ليليا
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1129
تاريخ التسجيل : 31/03/2009
العمر : 31
الموقع : برج بو عريريج

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف جازية - ليليا في الخميس أغسطس 20, 2009 10:20 am

معذرة أخي محمد لم أشكرك على موضوعك الرائع

بارك الله فيك وجعلها في ميزان حسناتك
avatar
جازية - ليليا
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1129
تاريخ التسجيل : 31/03/2009
العمر : 31
الموقع : برج بو عريريج

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف جازية - ليليا في الخميس أغسطس 20, 2009 10:23 am

قصيدة مؤثرة جدًا جدًا جدًا
هذه قصيدة لأم تعيش في دار المسنين تنثر كل أحزانها بصوت الأمومة لولدها الذي
رماها وتركها من أجل خاطر زوجته التي رفضت العيش مع أمه......؟؟

وتمر ثلاث
سنوات ولم ترى فلذة كبدها

ولو مرة واااحدة
فكتبت هذه القصيدة ..
وسلمها الدكتور للولد وهو يستلم الجثة


القصيدة بصوت أخونا الحبيب أبو فارس المطيري

تجدها على الرابط التالي


http://www.salafishare.com/arabic/28...N1/RGGMF1Q.rar


وهذا نص القصيدة وانتظرونا عمّا قريب بإخراجها الرائع والماتع ( بالفلاش )

يا مسندي قلبي على الدوم يطريك ×× ما غبت عني وطيفك سمايا

هذي ثلاث سنين والعين تبكيــك ×× ما شفت زولك زايرآ يا ضنايا

تذكر حياتي يوم أشيلك وأداريك ×× وألاعبك دايم وتمشي ورايا

ترقد على صوتي حضني يدفيك ×× ما غيرك أحدآ ساكنن في حشايا

وليا مرضت أسهر بقربك وداريك ×× ما ذوق طعم النوم صبح و مسايا

ياما عطيتك من حناني و بعطيك ×× تكــبر وتكــبر بالأمل يا مـنايا

لكن خسارة بعتني اليوم و شفيك ×× وأخلصت للزوجة وأنا لي شقايا

أنا أدري أنها قاسية ما تخليك ×× قالت عجوزك ما أبيها معايا

خليتني وسط المصحة وأنا أرجيك ×× هذا جزا المعروف وهذا جزايا

يا ليتـني خــدااامة بين أياديك ×× من شأن أشوفك كل يوم برضايا


مشكور يا وليدي وتشكر مساعيك ×× وأدعي لك الله دايمآ بالهدايا


حمدان يا حمدان أمك توصيك ×× أخاف ما تلحق تشوف الوصايا

أوصيت دكتور المصحة بيعطيك ×× رسالتي وحروفها من بكايا

وأن مت لا تبخل علي بدعاويك ×× وأطلب لي الغفران وهذا رجايا

وأمطر ترااب القبر بدموع عينيك ×× ما عاد ينفعك الندم والنعايا


**رزقنا الله بر والدينا..أحياءً وأمواتًا..وأرضاهم عنا..ورحم من فارق الحياة منهم..اللهم آمين**



منقول
avatar
جازية - ليليا
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1129
تاريخ التسجيل : 31/03/2009
العمر : 31
الموقع : برج بو عريريج

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف مواطنة عربية في الأحد أغسطس 23, 2009 3:28 am

فعلا نحن مقصرون جدا
الأم نبع الحنان لا ينضب أبدا فقلبها في عطاء مستمر بدون مقابل
فلا يجب أن يكون رد الجميل بإهمالها أو رميها في دار المسنين شلت يد كل من تسول له نفسه فعل دلك الأمر الشنيع
أحبكي أمي و لا يمكنني الاستغناء عنكي أبدا أبدا فأني مصدر ثقتي بنفسي و اعتزازي
دتي رائعة و حنونة لا حرمت منك آميييييييييين

~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~
avatar
مواطنة عربية
مشرف متميز
مشرف متميز

عدد المساهمات : 902
تاريخ التسجيل : 23/02/2009
العمر : 39
الموقع : الجزائـــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلنا مقصرون

مُساهمة من طرف موج البحر في الخميس أغسطس 27, 2009 8:37 pm

اخي الكريم

لقد كانت قصتك اروع من الرائع نفسة

لها مذاق مميز من الحب الا وهو الحب الراقي السامي

فلك كل الشكر على تلك الهمسات

التي رراقت لي كثيرا في طريقة طرحها وفي مضمونها

فالمضون غني عن كل كلاااام , ولألسن عاجزة عن التعبير , والأحرف خجلى عن كتابة حق الوالدين

فنسأل الله أن يرزقنا برهم على اتم وجة

دمت مميززااا


أختكـ
موج البحر
avatar
موج البحر
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 19/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى